3 أخطاء في إدارة الوقت

كثير من الناس يعرفون مدى فعالية وأهمية إدارة الوقت، لكن معظمهم يفشلون في تخصيص الوقت اللازم لهذه المهمة، ولا يعطون لعملية إدارة الوقت الكفاية من أوقاتهم. إن دراسة نظريات إدارة الوقت المختلفة والقيام بالأمور التي تعزز وتزيد من إحساسك بالمسؤولية، هي أفضل طريقة تمكنك من الاستفادة القصوى ماديًا ومعنويًا وجسديًا من عملية إدارة الوقت. كذلك فإن تلك الدراسة وهذه الخطوات محورية وأساسية لتجعلك على دراية بالأخطاء الشائعة التي تمنعك من تحقيق أهدافك، وإليك أهم 3 أخطاء:

6 نصائح لتحسين لغة جسدك

هل تدرك أن 70% من التواصل البشري بين الناس وبعضهم يعتمد على الاتصال غير المنطوق؟ أي أن الكلمات والعبارات تمثل فقط 30% من التواصل بين البشر! لذلك، إذا أردت النجاح في التواصل وإنشاء العلاقات مع من حولك والحفاظ على علاقات ناجحة مع المحيطين بك، فإنه من المهم جدا أن تفهم وتتقن لغة الجسد. إليك بعض النصائح الهامة لتعينك على استخدام أمثل للغة الجسد. 1. أول وأهم نصيحة تفعلها أثناء تحدثك مع الآخرين هي الحفاظ على الابتسامة! فابتسامة صغيرة على وجهك تسهل عليك كثيرا التواصل مع من تحدثه.

7نصائح "كبسولية " للعمل بفاعلية

لا يوجد وقت كاف لعمل كل شيء ، علينا أن نتقبل هذه الحقيقة ببساطة، لكن كيف نستغل الوقت المتاح لعمل أقصى ما نستطيع، ربما يشعر بعضنا بالكسل عند ذهابه للعمل يوميا، وربما يذهب لعمله بدون رغبة حقيقة في الذهاب ،والسؤال هو: كيف نكون أكثر فاعلية في يومنا وفي عملنا وننهي يومنا دون أن نشعر بالتقصير وبأنه كان بالإمكان إنجاز مهام أكثر وبدقة أعلى؟

أنا مرجعية نفسي

نتج عن الانفتاح الذي يشهده العالم من ثورات علمية، سقوط المرجعيات، وأضحينا نشكو من عدم احترام تلك المرجعيات الدينية، وقد كنا نشكو قبلها من تقديسهم، ووقعنا في موقع متطرف من العلماء والدعاة بين التقديس والتبخيس، ففريق يقدس العلماء ويرى أنهم لا يخطئون، وفريق يرى العلماء وكونهم مرجعية للناس ضربا من التخلف الذي يجب أن نتجاوزه في هذا الزمن، فهو إنسان وأنا إنسان، وله عقل ولي عقل وهو يفهم وأنا أفهم!!

أنت ذكي و لكن

يعتقد الكثير من الناس أن الذكاء موهبة فقط ،ولا يمكن اكتسابها كباقي القدرات الإنسانية الأخرى، غير أن هذا الاعتقاد خاطئ جدا لأن الذكاء يعادل نشاط المخ، والمخ ما هو إلا عضلة كباقي أعضاء الجسم يحتاج للترويض والإعمال للانتقال من مرحلة إلى أخرى، وتنمية قدرته على الاكتساب والتعلم، واستخدام المعلومات لفهم المفاهيم العينية والمجردة، وفهم العلاقات بين الأشياء والأفكار واستخدام المعرفة أو المعلومات بطريقة لها معنى وهدف واضح، وكذلك القدرة على التحليل والتركيب، والتمييز والاختبار وعلى التكيف مع المواقف المختلفة، والذكاء أنواع متعددة قد يجتمع في شخص نوع واحد أو أكثر.

ابتسم ودع الجراح تلتـئم

الابتسامة هي تلك الحركة البسيطة التي ترسم على شفتينا للتعبير عن السرور والانشراح والارتياح، بل وكل المعاني الجميلة التي تصادفنا في غمرة الانشغالات اليومية. وكم يبدو جميلا أن يظهر ذلك النور الوضاء، وتلك الإشراقة المنيرة على وجوهنا، مرسلة للمتلقي شعورا نفسيا عميقا، لا يمكن إلا أن يحس معه بطمأنينة القلب وراحة البال.

استثمر في عقول الناجحين وخبراتهم

الإنسان الناجح يدرك دائمًا أن الحياة قصيرة والوقت محدود وكذلك الأموال والقدرات والمواهب فلا غنى للإنسان عن المجتمع الذي يعيش فيه فكل فرد في هذا المجتمع يمثل نتاج بيئة وثقافة معينة ، وإن ما تفرزه هذه العقول من ثقافات وخبرات وأفكار هي ثروة يستفيد منها الإنسان الذي يسعى لبناء مشروع حضاري إصلاحي ناجح.

اصنع حياتك واغلق أبواب خسائرك

لنتفق أولا على أننا إذا لم نصنع حياتنا فسنتركها للآخرين ليصنعوها لنا وفقا لرغباتهم هم "وسنسمح" للظروف أن تحركنا وكأننا أوراق شجر في مهب الريح. بينما من يستعن بالرحمن أولا ثم يستجمع قواه ليصنع حياته يكن كالشجرة ذات الجذور القوية قد تتأثر بالعواصف العارمة ولكنها تحتفظ بقواها الداخلية وتعيد بناء ما يتلف وسرعان ما تزدهر وتطرح أفضل الثمار..

الإنترنت ينسيك.. «عن عمره فيمَ أفناه»

لم يعد الشغف بالإنترنت قاصرًا على فئة الشباب والمراهقين وحدهم- وإن كانوا أكثر المهتمين بتلك الشبكة العنكبوتية الهائلة- بل امتد هذا الشغف ليشمل جميع الفئات العمرية، فالأطفال ذوو الأعوام الأربعة، وكذلك من تخطوا الخمسين من عمرهم أصبحوا من رواد الإنترنت الدائمين. ويفوق عدد مستخدمي الإنترنت حول العالم- حاليًّا- المليارين، ويبلغ نصيب الدول العربية حوالي 80 مليون مستخدم وفق إحصائية المركز الدولي للاتصالات بنهاية 2011.

التنمية البشرية وعمارة الأرض

يعد مفهوم التنمية البشرية من المفاهيم الحديثة التي شاعت في العقود الأخيرة من خلال الدراسات العلمية والتقارير الدولية التي ترصد حياة الإنسان وتسعى إلى إيجاد بيئة أفضل للعيش وممارسة الحياة، وعلى الرغم من حداثة استخدام المفهوم، فإن فكرة التنمية البشرية ليست حادثة على الإنسان بل تمتد بامتداد الوجود الإنساني ذاته، فالسعي للتنمية والتطور والنماء ملازم لمسيرة الإنسان في حياته، وشكل إحدى الوسائل التي تطورت بها الحياة البشرية على كوكب الأرض